ميركل تدعو واشنطن لتحرير سوق اللقاحات ومكوناتها
الأحد 09 مايو 2021 الساعة 12 صباحاً / المركز اليمني للإعلام - رويترز
عدد القراءات (92)



أعلنت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل اليوم السبت معارضتها رفع حقوق الملكية الفكرية عن لقاحات كورونا، ودعت الولايات المتحدة إلى تحرير سوق اللقاحات ومكوناتها.

وقالت ميركل للصحفيين: "آمل الآن بعدما تلقى قسم كبير من الشعب الأمريكي اللقاح، أن نكون قادرين على ضمان تبادل حر للمكونات وتحرير سوق اللقاحات".

وأكدت أن "الاتحاد الأوروبي دأب على تصدير قسم كبير من إنتاجه في العالم، وينبغي أن يصبح ذلك قاعدة".

وكررت ميركل معارضتها رفع حقوق الملكية الفكرية عن اللقاحات، الأمر الذي اقترحته إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن.

وقالت: "أوضح مجددا أنني لا أعتقد أن رفع البراءات سيكون الحل لجعل اللقاحات متوافرة لأكبر عدد من الأفراد".

وتابعت: "أعتقد أن الابتكار والتجديد لدى المؤسسات ضروريان، وبالنسبة إلي هذا يشمل البراءات".


تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع المركز اليمني للإعلام نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
اكثر خبر قراءة عربي وعالمي
إثيوبيا تغازل مصر والسودان.. وتتمسك بـ"موعد يوليو"
مواضيع مرتبطة
"فتح" تحذر من مواجهة شاملة مع إسرائيل في كل الأراضي الفلسطينية
مقتل 14 عنصرا من طالبان في غارتين جويتين للجيش الأفغاني
روحاني: الأمريكيون والأوروبيون يدركون أن لا خيار أمامهم سوى رفع العقوبات
السيسي: مصر لن تقبل المساس بأمنها المائي
واشنطن: يمكن إعادة إحياء الاتفاق النووي خلال أسابيع إذا اتخذت طهران قرارا سياسيا