الهند تدشن "تمثال الوحدة" الأطول في العالم
الأربعاء 31 أكتوبر-تشرين الأول 2018 الساعة 03 مساءً / المركز اليمني للإعلام
عدد القراءات (2267)

 


أقيم حفل افتتاح أطول تمثال في العالم "تمثال الوحدة" للزعيم الهندي، ساردار فالاباي باتل، اليوم الأربعاء، في ولاية "غوجارت" الهندية.

ويبلغ طول التمثال 182 مترا، وهو ما يقارب ضعفي طول تمثال الحرية في ولاية نيويورك الأمريكية والبالغ "93" مترا، كما أنه يفوق طول أطول تمثال في العالم حاليا بـ30 مترا، وهو تمثال معبد الربيع لبوذا، وأطول بعدة مرات من تمثال المسيح المخلص في البرازيل (38 مترا)، وفقا لموقع " ndtv".

يقع النصب التذكاري مقابل سد "نارمادا"على جزيرة نهرية تدعى "سادخو بيت"، وقام المشيدون بتجهيز منصة عرض في قمة التمثال، قادرة على استيعاب حوالي 200 شخص في وقت واحد.

ويغطي التمثال، مع الساحة المحيطة به، مساحة تزيد عن 20 ألف متر مربع، وتحيط به بحيرة اصطناعية تبلغ مساحتها 12 كيلومترا مربعا.

وبالقرب من التمثال سيكون هناك متحف تذكاري لـ"ساردار فالاباي باتل"، سيضم 40 ألف وثيقة وما يقارب الألفي صورة.

وبحسب البيانات الرسمية، فقد شارك 250 مهندسا ونحو 3400 عامل في المشروع، وبلغت تكلفة البناء حوالي الـ430 مليون دولار.

ويستطيع التمثال أن يتحمل سرعة رياح الأعاصير التي تصل سرعتها إلى 180 كيلومتر في الساعة وزلازل يصل إلى 6.5 درجة.

كان ساردار فالاباي باتل، محاميا هنديا ورجل دولة، وهو أحد زعماء المؤتمر الوطني الهندي وأحد الآباء المؤسسين للهند، وهو معروف كزعيم اجتماعي هندي لعب دورا لا نظير له في كفاح بلاده من أجل الاستقلال وقاد اندماجها إلى أمة موحدة ومستقلة. 


تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع المركز اليمني للإعلام نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
مواضيع مرتبطة
علمانية الإصلاح الدموية !
لماذا تصرّ الدول الغربية على إنقاذ "الخوذ البيض"؟
إسلام السّلطة وإسلام الأزمة!
لوحة للرسّام بول ألكسندر ألفريد ليروي
كيف حضنت الديناصورات الضخمة بيوضها دون سحقها؟